سكاي أوكرانيا
تعرف معنا على الحياة في أوكرانيا

حرائق تشيرنوبيل.. الخطر يقترب من المحطة النووية والحكومة تنصح بعدم الإستماع الى “رسائل نهاية العالم”

0

حرائق تشيرنوبيل.. الخطر يقترب من المحطة النووية والحكومة تنصح بعدم الإستماع الى “رسائل نهاية العالم”

أصبحت حرائق الغابات في أوكرانيا على بعد ميل واحد، من محطة تشيرنوبيل للطاقة النووية، وموقع التخلص من النفايات المشعة، ووفقًا للناشطين، يعمل حالياً أكثر من 300 رجل إطفاء لاحتواء الحريق.

وأظهر مقطع فيديو نشرته شركة سياحة تشرنوبيل، لهيبًا وسحابة من الدخان تتصاعد على مرأى من الملجأ الواقي فوق غطاء الإسمنت لمفاعل تشرنوبيل الوحدة 4 ، وهو موقع أسوأ كارثة نووية في التاريخ.

وكتب ياروسلاف يميليانينكو، مدير شركة سياحة تشيرنوبيل، أن الحريق وصل إلى مدينة بريبيات المهجورة، وأصبح على بعد 2 كيلومتر فقط من محطة الطاقة النووية، وموقع بيدليسني المخصص للنفايات المشعة.

واتهم يميليانينكو، الحكومة بالتستر على شدة الحرائق.

وقال مركز الطوارئ الاوكرانية، إن الحريق “صعب” لكنه دعا الى الهدوء، مؤكداً ان جميع مستويات الاشعاع في العاصمة الاوكرانية طبيعية، وحث الناس على عدم الاستماع الى “رسائل نهاية العالم” بحسب وصفه.

وأضاف المركز “الشيء الرئيسي الذي يمكننا قوله هو أنه لا يوجد تهديد لمحطة الطاقة النووية، وتخزين الوقود المستنفد، والمواقع الحيوية الأخرى، في منطقة تشيرنوبيل”.

وأكد المركز نشر 310 من رجال الاطفاء وعشرات سيارات الاطفاء وثلاث طائرات هليكوبتر لاطفاء الحريق، ولم يذكر المركز، كم يبعد الحريق عن موقع المفاعل السابق، أو مواقع حساسة أخرى.

وقال رشيد عليموف ، رئيس مشاريع الطاقة في غرينبيس روسيا “إن الحريق الذي يقترب من منشأة إشعاع نووي يمثل دائمًا خطرًا”.

وأضاف عليموف، أن الحرائق أكبر من التقديرات الرسمية لأوكرانيا، ويمكن أن تشكل خطرا على الصحة.

المصدر : سكاي أوكرايينا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.