Let’s travel together.

فتاة أوكرانية تفقد كل عائلتها في انفجار بوزنياكي في العاصمة كييف

0

فتاة أوكرانية تفقد كل عائلتها في انفجار بوزنياكي في العاصمة كييف

كتب رومان سافتشوك وهو شقيق إحدى ضحايا الانفجار الذي وقع في بوزنياكي في العاصمة كييف على صفحته في فيسبوك إن ابنه اخته ناستيا البالغة من العمر 18 عاماً هي الوحيدة التي نجت من عائلتها بعد وقوع الانفجار حيث توفيت شقيقته وزوج شقيقته وابن شقيقته في ذلك الانفجار المأساوي.

وقال رومان سافتشوك: “لم أتخيل أبداً أنني سأكتب مثل هذه المنشورات … أيها الأصدقاء ، لقد وقعت مأساة هائلة في عائلتنا، ادى الانفجار في شارع كروشيلنيتسكايا الى وفاة شقيقتي إينا وابنها وزوجها، ولم يبقى من أفراد العائلة الا ابنة أختي ناستيا التي نجت بأعجوبة

وتابع سافتشوك “إنها على قيد الحياة وأصبحت يتيمة، لا يمكنني العثور على الكلمات التي تصف هذا الحزن، أيها الأصدقاء ، إذا كانت هناك رغبة لدى شخص ما في المساعدة المالية ، سنكون ممتنين”.

كما نشر رومان تفاصيل المأساة، حيث كانت الأسرة بأكملها في المنزل عند وقوع الانفجار.
 
كتب رومان :”كانت ناستيا في الحمام في ذلك الوقت ، وعند حدوث الانفجار ، سقط السقف عليها ، لكنها بقيت بين حوض الاستحمام والسقف لفترة وبعدها ركضت الى الشارع وقد اصيبت ببعض الخدوش.
 
المصدر : سكاي أوكرانيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!