A place where you need to follow for what happening in world cup

مفتي مصر السابق علي جمعة ينال من أحد صحابة الرسول و يثير الجدل بعد قوله على الملأ “زوجة معاوية اتطلقت منه عشان مكنش بيغسل سنانه”.. عاصفة من الغضب دفاعا عن أحد كتبة الوحي ونشطاء يذكّرون بكتاب العقاد عنه

0

“الإنترنت أصبح سببا مستقلا لانفصال الزوجين، لدرجة أنه يتقدم في الترتيب على الوضع الاقتصادي الذي جاء في المرتبة الأولى لأسباب الانفصال، الإنترنت خلى الناس مش راضية بحياتها، خلتها تقارن بين الناس وبعضها، وقولنا زمان إن علاقات الناس هتضر من الإنترنت قالوا الناس هتتعود، لكن الانبهار في بعض الأحيان يكون أقوى، وفي ستات بتطلب الانفصال بسبب أن زوجها مش بيغسل سنانه، ومرات سيدنا معاوية بن أبي سفيان اتطلقت منه لأنه مكنش بيغسل سنانه، لأنها كانت من البادية وواخدة على الهواء الطلق مستحملتش”.
بتلك الكلمات أثار مفتي مصر السابق على جمعة موجة من الجدل والغضب.
كثيرون لم يتقبلوا كلمات جمعة التي نالت من معاوية بن أبي سفيان، وهو أحد صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم، وأحد كتبة الوحي، وساءهم أن يتكلم جمعة عنه بهذه الإهانة.
ما السبب؟
آخرون تساءلوا عن سر الزج باسم معاوية بن أبيسفيان الآن، وذهبوا إلى أن كلام الشيخ يأتي في سياق حملة تسعى الى شغل الناس وصرفهم عن القضايا الحقيقية: قضايا الفقر والتعليم والحرية وسواها.
الأديب محمود القاعود تساءل باستنكار: هل يجرؤ علي جمعة أن يتحدث عن أحد القساوسة بهذه الطريقة؟
الكاتب الصحفي أبو الحسن الجمال ساءله ما قاله جمعة عن سيدنا معاوية، فكتب قائلا: “هل هذا يليق عن الصحابي الجليل كاتب الوحي وصهر الرسول صلى الله عليه وسلم؟
لا استغرب من هذا الكائن الذي ارهب الناس لسنوات عندما كان قياديا في جماعة التكفير والهجرة ثم انتهى به الأمر درويشا يغازل إيران بلد الروافض”.
مفتي مثير للجدل
في ذات السياق وصف بعض النشطاء جمعة بأنه اشتهر بالفتاوي والأقوال المثيرة للجدل، ومنها: الحشيش لا ينقض الوضوء، أبو الهول هو النبي إدريس، الصينيون رسموا الرسول، الرسول مواليد برج الحمل، الزواج بدون مأذون.. حلال، ملكة بريطانيا من آل النبي، عبد الحليم غنّى “أبو عيون جريئة” لـ”النبى محمد”.
اضرب في المليان
بعض النشطاء الناقمون على جمعة ذكّروا بقوله الشهير الذي حرض فيه على قتل الإخوان بعد 2013 وقوله للجنود: “اضرب في المليان”.
معاوية بن أبي سفيان في الميزان
نشطاء ذكّروا بكتاب عباس محمود العقاد “معاوية بن أبي سفيان في الميزان”، ونشروا بعض الفقرات، منها قول العقاد عن معاوية: “وليست جدوى التاريخ هنا كلمة مدح تنقص أو تزاد، وإنما جدواه أن يصان الذكر عن الابتذال، وهو أشرف ما تملكه الإنسانية من تشريف أبنائها في الحياة وبعد الممات، فلا يباح عرض الإنسانية لكل من يملك طعامًا يملأ به البطون أو مالًا يملأ به الجيوب، ولا يختلط الحق بالباطل ثم تذهب الحيلة فيه وتثوب العقول والضمائر إلى التسليم، ويتساوى الجوهر والطلاء في ميزان الخلود والبقاء، ومعاوية في هذا الميزان، لا يخرج منه مغبونًا ولا غابنًا للحقيقة من بعده، وإنما تحسب له قدرته بتقدير، ويُعطَى من أثر قدرته، ومن أثر نيته، ما هو به حقيق.

وقد عمل بتلك القدرة ما أفاده وأفاد قومه وأفاد الأمم التي تولاها فيما تستفيده من قرار الدولة و«ضبط» الأمور، وذلك حق القدرة الذي لا حاجة معه إلى اللجاجة في أمر النية، فلو أن أحدًا أراد أن يمحو من سجله كل ما عمله لنفسه ولبنيه لما بقي في ذلك السجل عمل واحد تطول فيه اللجاجة حول النيات… ونعود فنقول: إنها قدرة لا ترسل على إطلاقها بغير تقدير، وإن تقديرها الحق أنها غاية القدرة إلى الشوط القصير.
لقد كان قويًّا لا مشاحة في وصفه بالقوة على مثالها، ومثالها أنك تصوغها في خيالك على صورة من الصور، فتحضرك صورة الجمل الصبور، ولا تحضرك صورة الأسد الهصور” .
المصدر: وكالات عالمية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.