سكاي أوكرانيا
تعرف معنا على الحياة في أوكرانيا

محامي يانكوفيتش ينفي وجود شبهات حول خيانة الرّئيس الأوكراني السّابق في ما يعرف بإتفاقيات خاركوف

0

محامي يانكوفيتش ينفي وجود شبهات حول خيانة الرّئيس الأوكراني السّابق في ما يعرف بإتفاقيات خاركوف

قال محامي الرّئيس الأوكراني السّابق فيكتور يانكوفيتش أنّ السّلطات الأوكرانية نشرت مرّة أخرى معلومات كاذبة فيما يتعلق بتوقيع إتّفاقيات خاركوف مع روسيا في عام 2010.

وأكّد سيرديوك أنّه لم توجّه أيّ شكوك حول حالة خيانة الرئيس السابق لأوكرانيا فيكتور يانكوفيتش، لغياب الأدلّة الكافية.

وأشار المحامي أنّها ليست المرة الأولى التي تحاول فيها سلطات التحقيق الأوكرانية إخفاء تقصيرها في قضايا أحداث الثّورة على إمتداد السّت سنوات الأخيرة، حيث لم تحرز فيها أيّ تقدّم.

وأضاف سيرديوك أنّ التّحقيق أخفى عن المواطنين عديد الأدلّة، إضافة إلى شهادات من عرفوا “بالقنّاصة الجورجيين”، حيث لم تتم معاقبة القتلة الحقيقيين.

وسبق للحكومة الاوكرانية توقيع إتّفاقيات خاركوف في محكمة يوليا تيموشينكو بموسكو والتي لم تكن مواتية لأوكرانيا.

وفي عام 2006، وقع الرئيس الأوكراني اتفاقية بين الدولتين، نصت على خفض أسعار الغاز بحوالي 30٪، ما وفّر لأوكرانيا مليارات الدولارات.

وأكّد أعضاء الحكومة السابقين أنّ الإتّفاقيات التي وقّعها فيكتور يانكوفيتش كانت مستندة إلى القانون، وأخذت بعين الإعتبار مصالح أوكرانيا.

وأفاد المحامي بأن الاتفاقات الخاصّة بأسطول البحر الأسود الروسي كانت في إطار التّسوية السّياسية بين البلدين، مشيرا إلى أنّ روسيا لم تصل إلى حدود إتّفاقية 1997.

وأشار إلى وجود عمل طويل الأمد ومشاورات واتفاقيات بين أعضاء الحكومة والبرلمان ومختلف اللجان يسبق توقيع الاتفاقيات الدولية من قبل الرئيس الأوكراني، حيث لا يجب تحميله المسؤولية الكاملة لتوقيع الإتّفاقيات الدّولية.

وأوضح أنّ محاولة عزل رئيس أوكرانيا يانوكوفيتش بسبب هذه العملية هي اضطهاد سياسي، ومحاولة لصرف الإنتباه عن قضايا ميدان الإستقلال، والنّتيجة فقدان أراضي أوكرانية جديدة وتدمير الدّولة، وتفقير الشّعب.

وقال فيتالي سيرديوك أنّ الوقت قد حان للنّظر في القضايا الرّئيسية للبلاد ووضع حدّ للإنزلاق الحاد نحو الهاوية، وكشف الحقائق كاملة للشّعب الأوكراني.

يذكر أنّ المحكمة العليا لمكافحة الفساد في أوكرانيا رفضت في وقت سابق شكوى مكتب المدعي العام المتخصص في مكافحة الفساد ورفضت اعتقال يانوكوفيتش غيابيا.

المصدر: سكاي أوكرانيا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.