A place where you need to follow for what happening in world cup

حرب أوكرانيا.. روسيا تلمح لإمكانية انتهائها في “المستقبل القريب”

0

حرب أوكرانيا.. روسيا تلمح لإمكانية انتهائها في “المستقبل القريب”

كشف دميتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين، النقاب، عن أن العملية الروسية في أوكرانيا قد تنتهي في المستقبل القريب.

وقال بيسكوف، اليوم الجمعة، إن العملية في أوكرانيا قد تنتهي “في المستقبل القريب” نظرا لأن أهدافها تتحقق وبفضل الجهد الذي يبذله الجيش الروسي والمفاوضون الروس.

وأضاف، أن موسكو تدرك أن بعض البلدان التي حاولت تبني موقف متوازن تعرضت لضغوط للتصويت الخميس على تعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان.

وعلقت الجمعية العامة للأمم المتحدة أمس الخميس عضوية روسيا في المجلس بسبب تقارير عن “انتهاكات جسيمة ومنهجية لحقوق الإنسان” في أوكرانيا، الأمر الذي دفع موسكو إلى إعلان انسحابها من المجلس.

وفي سياق متصل، قالت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين إن أكثر من 4,38 ملايين لاجئ أوكراني فر من بلادهم منذ العملية الروسية في 24 فبراير/ شباط الماضي.

وأحصت المفوضية 4,382,316 لاجئاً أوكرانياً الجمعة، وازداد عددهم بـ62,822 عن آخر حصيلة نشرت الخميس.

وقال الناطق باسم المفوضية مات سالتمارش في مؤتمر صحفي في جنيف “لاحظ موظفو المفوضية أن اللاجئين الذين وصلوا حديثا يأتون من مناطق مختلفة من البلاد بما فيها الشرق، فيما قال بعضهم إنهم أمضوا أسابيع في منازلهم أو في ملاجئ في ظروف مزرية”.

ولم تشهد أوروبا مثل هذا التدفق للاجئين منذ الحرب العالمية الثانية، وتشكل النساء والأطفال نحو 90 % من الذين فروا من أوكرانيا، في حين لا تسمح السلطات الأوكرانية بمغادرة الرجال في سن القتال.

وفر نحو 210 آلاف شخص غير أوكراني من البلاد ويواجهون أحياناً صعوبات في العودة إلى بلدانهم الأم، بحسب المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة.

وتقدر الأمم المتحدة عدد النازحين داخل أوكرانيا بنحو 7,1 ملايين، واضطر أكثر من 11 مليون شخص، أي أكثر من ربع السكان، إلى مغادرة منازلهم إما عن طريق عبور الحدود بحثاً عن ملجأ في البلدان المجاورة وإما سعيا الى ملاذ آمن آخر في أوكرانيا.

وقبل هذا النزاع، كان عدد سكان أوكرانيا أكثر من 37 مليونا في الأراضي التي تسيطر عليها كييف، ولا تشمل شبه جزيرة القرم (جنوب) التي ضمتها روسيا العام 2014 ولا المناطق الشرقية الخاضعة لسيطرة الانفصاليين الموالين لروسيا منذ العام نفسه.

وتستقبل بولندا أكبر عدد من اللاجئين، ومنذ 24 فبراير/ شباط دخل 2,537,769 لاجئا إلى بولندا وفقاً لإحصاءات المفوضية.

ويكمل عدد كبير منهم طريقه إلى دول أوروبية أخرى، وحصل 700 ألف منهم على رقم التعريف الوطني، ويستخدم هذا الرقم على نطاق واسع في العلاقات مع المؤسسات العامة البولندية، والخدمات الصحية، للحصول على رقم هاتف، والوصول إلى بعض الخدمات المصرفية، وغيرها.

وتقدر الشرطة عند الحدود البولندية أن 502 ألف شخص عادوا إلى أوكرانيا منذ الصراع، وقبل الأزمة، كانت بولندا تستقبل حوالى 1,5 مليون أوكراني جاء معظمهم للعمل.

المصدر: متابعات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.