A place where you need to follow for what happening in world cup

روسيا تنفذ تكتيكات “الأرض المحروقة” في شرق أوكرانيا

0

روسيا تنفذ تكتيكات “الأرض المحروقة” في شرق أوكرانيا

تشهد المناطق الشرقية خاركيف ودونيتسك ولوغانسك أسوأ المعارك في أوكرانيا بعد انسحاب القوات الروسية من محيط كييف. ففي طريقه للسيطرة على هذه المناطق يدمر الجيش الروسي البلدات إذا لم تستلم له.

في أوائل الشهر الماضي، هاتف رجل يتحدث الروسية عمدة بلدة إيزيوم الصغيرة الواقعة على خط المواجهة في خاركيف، فاليري مارشينكو، طالبا منه الاجتماع لمناقشة شروط تسليم البلدة للقوات الروسية.

وقال له إذا فعل ذلك، فإن الجيش الروسي سوف يخلي البلدة ويجلي المدنيين بداخلها البالغ عددهم 40 ألفا. غير أن مارشينكو رد عليه، قائلا: “أنا عمدة بلدة أوكرانية، وستظل هذه البلدة أوكرانية”.

فهدده الروسي قائلا له إذا لم ينفذ ما طلب “لدينا الإرادة والوسائل لمساواة البلدة بالأرض”. وبالفعل، نفذت الطائرات الروسية والمدفعية الثقيلة التهديد، وقصفت البلدة وحولتها إلى أنقاض ورماد.

وفي مقابلات مع صحيفة واشنطن بوست في الأيام الأخيرة، روى مسؤولون محليون ومقاتلون وسكان إيزيوم ما وصفوه بتكتيكات “الأرض المحروقة” للقوات الروسية التي دمرت منازلهم.

قال مسؤولون عسكريون أوكرانيون إن التدمير الشامل للبلدات والقرى يبدو أنه استراتيجية متعمدة، حيث تحاول روسيا السيطرة الكاملة على دونيتسك ولوغانسك، التي تشكل المنطقة الشرقية الأوكرانية المعروفة باسم دونباس.

وقد أشار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى أن شرق أوكرانيا يمثل الآن الهدف الأساسي للجهود الحربية الروسية.

وكانت القوات الروسية الجوية والبرية انسحبت من منطقة كييف لتسحق مدنا بأكملها في الشرق، وتقتل وترهب المدنيين فقط لرغبتها في السيطرة الكاملة على المنطقة التي يعيشون فيها.

كانت إيزيوم موضع نزاع شرس لأسابيع من قبل القوات الأوكرانية التي عرقلت محاولات روسيا للتقدم نحو مدينة سلوفيانسك الاستراتيجية، على بعد 48كم إلى الجنوب الشرقي.

ويقول مسؤولون عسكريون أوكرانيون إن الروس يتجهون على ما يبدو أبعد وأبعد جنوبا، نحو سلوفيانسك للاستيلاء على كراماتورسك، عاصمة منطقة دونيتسك.

والأربعاء الماضي، قال حاكم منطقة خاركيف الأوكرانية أوليه سينيغوبوف إن السلطات الأوكرانية لا يمكنها مساعدة الناس على إخلاء إيزيوم أو إرسال مساعدات إنسانية لأن البلدة تخضع للسيطرة الروسية تماما.

المصدر: متابعات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.