A place where you need to follow for what happening in world cup

أسر ضابط أميركي كبير في ماريوبول الأوكرانية.. ما الحقيقة؟

0

أسر ضابط أميركي كبير في ماريوبول الأوكرانية.. ما الحقيقة؟

ظهرت على مواقع التواصل بلغات عدّة حول العالم منشورات تدّعي أن الجيش الروسي ألقى القبض في أوكرانيا على ضابط أميركي رفيع، يُدعى روجر كلوتير.

لكن هذا الادعاء لا أصل له من الصحّة.، وفق ما أوردت “فرانس برس”، وإنما محاولة من حسابات موالية لروسيا للإيحاء بأن ضباطا أميركيين يديرون العمليات الدفاعية للجيش الأوكراني في مدينة ماريوبول العصية على الروس منذ بدء العدوان في 24 فبراير الماضي،

وجاء في المنشورات المتداولة: “عاجل: القوات الروسية ألقت القبض على الفريق بالجيش الأميركي روجر كلوتير في أوكرانيا”.

وأضافت منشورات أن هذا الضابط “كان في مدينة ماريوبول” الساحليّة المحوريّة التي تحاصرها القوات الروسيّة منذ أكثر من أربعين يوماً.

وأرفقت المنشورات بصورة من يبدو أنه ضابط في الجيش الأميركي.

ويأتي ظهور هذه المنشورات، بلغات عدّة حول العالم، فيما تواصل القوات الروسيّة تضييق الخناق على مدينة ماريوبول التي يحاول الأوكرانيون الدفاع عنها بشدّة. والاثنين، لم تستبعد السلطات الأوكرانية اقتراب سقوط المدينة بيد الجيش الروسي.

ويأتي ظهور هذه المنشورات أيضاً في ظلّ الدعم العسكريّ الأميركي لأوكرانيا ولا سيّما صواريخ جافلين المحمولة على الكتف والمضادّة للدبابات، وصواريخ ستينغر المضادّة للطائرات، التي ثبتت نجاعتها في كبح جماح التقدم الروسي، ما أدى إلى انسحابه من بعض المناطق.

من هو الضابط الظاهر في الصورة؟
الجنرال روجر كلوتير، ضابط رفيع في الجيش الأميركي شارك في حرب العراق وتولّى قيادة القوات الأميركية في إفريقيا، ويتولّى منذ العام 2020 قيادة القوات البريّة في حلف شمال الأطلسي.

وقد نفت القيادة العامّة لحلف شمال الأطلسي في بروكسل لوكالة فرانس برس صحّة هذه المنشورات.

وقال متحدّث باسم قيادة الحلف “هناك شائعات على شبكة الإنترنت تدّعي أن الجنرال روجر كلوتير، قائد القوات البريّة في الحلف، وقع في الأسر في أوكرانيا، وتحديداً في ماريوبول”.

وأضاف المتحدث “هذه المزاعم خاطئة تماماً”.

والمرّة الأخيرة التي زار فيها روجر كلوتير أوكرانيا، كانت في العام 2021، وفقاً للمتحدث.

روجر كلوتير في إزمير
في الخامس من أبريل، نشر روجر كلوتير على صفحته على تطبيق “لينكد إن” صورة له وهو يلقي خطاباً في مقرّ القوات البريّة لحلف شمال الأطلسي في مدينة إزمير التركيّة.

ورداً على سؤال من أحد المستخدمين حول الشائعة المتداولة على مواقع التواصل، نفى ما تردّد في هذه المنشورات وقال “هذه الشائعات خاطئة تماماً”.

ونشرت له صور أيضاً على الصفحة الرسميّة للقوات البريّة في حلف شمال الأطلسي على موقع فيسبوك، في الخامس من أبريل وهو في مقرّ القيادة في إزمير.

المصدر: متابعات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.