A place where you need to follow for what happening in world cup

«اعرج أمام القادة لتعود إلينا»… جنود روس غاضبون لعدم تلقيهم «أموال الغزو»

0

«اعرج أمام القادة لتعود إلينا»… جنود روس غاضبون لعدم تلقيهم «أموال الغزو»

قال مسؤولون أوكرانيون إن هناك عدداً من الجنود الروس قرروا مغادرة أوكرانيا بسبب غضبهم الشديد من عدم حصولهم على أموال كانوا قد وُعدوا بها في بداية الغزو الروسي.

ووفقاً لصحيفة «ديلي بيست»، فقد أشار المسؤولون الأوكرانيون إلى أنهم علموا بهذه «الثورة» المشتعلة بين الجنود الروس بعد أن نجحوا في اعتراض مكالماتهم الهاتفية مع عائلاتهم، والتي عبر فيها الجنود عن غضبهم الشديد من عدم إيفاء القادة بوعودهم لهم.

وفي مقطع صوتي نشره أنطون غيراشينكو، مستشار وزير الداخلية الأوكراني، قال شخص يُزعم أنه جندي روسي يقاتل في أوكرانيا، لزوجته، إن القيادة العسكرية وعدته «بمدفوعات نقدية ضخمة»، لكنه لم يحصل على أي شيء.

وأضاف: «الكل غاضب وثائر هنا، هناك كتائب كاملة قررت أن تغادر أوكرانيا».

ورداً على ذلك، اقترحت زوجة الجندي المزعوم عليه أن «يعرج أثناء السير أمام قادته» لكي يعيدوه إلى موسكو.

ولم يتضح مكان وجود هذا الجندي، لكن المسؤولين الأوكرانيين أكدوا أن روايته للأحداث كانت مدعومة باتصالات أخرى تم اعتراضها.

وفي محادثة أخرى قيل إنها أجريت بين جندي روسي ووالدته، أكد الجندي أنه وزملاؤه غاضبون بشدة لأنهم لم يحصلوا على الأموال التي وُعدوا بها مقابل المشاركة في الغزو.

وقال الجندي الروسي: «هناك 600 شخص استقالوا من وحدتي العسكرية مؤخراً. لقد قرروا جميعاً العودة إلى منازلهم».

وتابع: «لقد وعدنا القادة بدفع الكثير من الأموال لنا، حتى أنني اعتقدت أنني سأجد نحو 20 ألف روبل في بطاقتي المصرفية، لأننا قضينا الكثير من الوقت هنا في أوكرانيا. لم يدفعوا أي شيء سوى الراتب الأساسي».

بالإضافة إلى ذلك، أصدرت خدمة الأمن الأوكرانية مقطعاً صوتياً قالت إنه لجندي روسي يتحدث لعائلته عن رفض عدد من القوات روسية في مدينة بريانسك الانتشار على الحدود مع أوكرانيا.

وقال الجندي المزعوم: «الجنود يرفضون الذهاب إلى أوكرانيا، هم لا يرغبون إطلاقاً في الذهاب إلى هناك. لكن القادة قاموا بكتابة تقارير سيئة عن بعضهم وأطلقوا النار على البعض أيضاً».

وتأتي مثل هذه التقارير عن انخفاض الروح المعنوية للجنود الروس في الوقت الذي يقال فيه إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يحاول حشد ما يكفي من القوات لشن هجوم جديد في شرق أوكرانيا.

وقالت تقارير صحافية إنه تم رصد لوحات إعلانية في وسائل النقل العام في روسيا تعرض على الأشخاص إبرام «عقود قصيرة الأجل» مع القوات المسلحة الروسية.

المصدر: متابعات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.