A place where you need to follow for what happening in world cup

دونباس في قبضة روسيا.. وقوات أوكرانية تتدرب في بريطانيا

0

دونباس في قبضة روسيا.. وقوات أوكرانية تتدرب في بريطانيا

كشف رئيس الوزراء البريطاني أن عشرات الجنود الأوكرانيين يتدربون بالمملكة المتحدة، محذرا من أن روسيا قد تفوز بالسيطرة على دونباس.

وقال بوريس جونسون إن العشرات من الجنود الأوكرانيين يتدربون في المملكة المتحدة على كيفية استخدام 120 مدرعة بريطانية قبل العودة بها للقتال في الحرب ضد روسيا.

كما تدرب القوات البريطانية نظريتها الأوكرانية في بولندا على كيفية استخدام الصواريخ المضادة للطائرات، بحسب رئيس الوزراء البريطاني الذي يزور الهند حيث التقى نظيره ناريندرا مودي.

وأضاف جونسون: “يمكنني القول إننا حاليا ندرب الأوكرانيين في بولندا على استخدام الدفاعات المضادة للطائرات، وفي الواقع بالمملكة المتحدة على استخدام المركبات المدرعة”.

وبحسب صحيفة “الجارديان” البريطانية، يحتمل أن تتيح تلك الخطوة للمملكة المتحدة إرسال الأسلحة بدون اضطرارها لترخيصها على أساس كل حالة على حدة.

وفي نفس السياق، ذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية أن بريطانيا تخطط لإرسال دبابات إلى بولندا حتى تتمكن الأخيرة من تزويد أوكرانيا بدبابات من طراز T-72 التي تعود للحقبة السوفيتية، وذلك في تصعيد كبير لدعمها العسكري.

وعلمت الصحيفة أن المملكة المتحدة تخطط لإرسال دبابات “تشالنجر 2” القتالية الرئيسية بالجيش البريطاني.

ودخلت “تشالنجر 2” الخدمة من التسعينيات وتتكلف حوالي 4.2 مليون جنيه إستراليني، وتزن 64 طنا، وهي مسلحة ببندقية عيار 120 مم ورشاش عيار 7.62 مم.

وطبقًا لـ”التايمز”، جرى نشرها في العراق والبوسنة، ولم يفقد الجيش البريطاني أيا منها في الخدمة الفعلية. وسيمثل التبرع بها تكثيفا كبيرا في المساعدات البريطانية التي يتم إرسالها إلى أوروبا الشرقية.

فوز بوتين وارد
وحذر جونسون من أن الصراع في أوكرانيا قد يستمر لسنوات، وقال إن روسيا قد تفوز بشروطها من خلال السيطرة على منطقة دونباس.

وأضاف: “المحزن أن هذا احتمال واقعي. بوتين لديه جيش ضخم. وهو في موقف سياسي صعب للغاية، لأنه ارتكب خطأ جسيما”.

ونقلت “التايمز” عن مسؤولين غربيين قولهم إنه لا يزال بإمكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “الفوز” بالحرب في أوكرانيا التي من المتوقع الآن أن تستمر حتى نهاية العام.

وحذر المسؤولون من أن الجيش الروسي يفوق عدد القوات الأوكرانية في الشرق بثلاثة إلى واحد، وقد يطور و”يدمر” نسبة كبير، مشيرين إلى أن روسيا قد تشن حتى هجوما جديدا على كييف أو تحرم العاصمة الأوكرانية من الوصول إلى البحر الأسود في أسوأ الحالات.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن المسرح الرئيسي للحرب في منطقة دونباس مسطح بتضاريس صلبة، مما يمنح المدفعيات الروسية والدبابات أفضلية مقارنة بغابات شمال كييف، كما أن بوتين عيّن قائدا متمرسا للإشراف على “العملية العسكرية الخاصة” الروسية.

المصدر: متابعات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.