A place where you need to follow for what happening in world cup

روسيا تعلن أهداف المرحلة الثانية لعملياتها في أوكرانيا

0

روسيا تعلن أهداف المرحلة الثانية لعملياتها في أوكرانيا

كشفت روسيا، اليوم الجمعة، عن أهداف المرحلة الثانية من عملياتها العسكرية الخاصة في أوكرانيا عقب سيطرتها على ماريوبول الاستراتيجية.

ومع دخول العملية العسكرية الروسية يومها الـ58، يواصل الجيش الروسي تنفيذ مهام عمليته الخاصة في أوكرانيا، باستهداف المرافق العسكرية للبلد السوفيتي السابق في أنحاء البلاد، لا سيما في دونباس وخاركوف.

ونقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن نائب قائد المنطقة العسكرية المركزية الروسية قوله اليوم إن موسكو تخطط للسيطرة الكاملة على دونباس وجنوب أوكرانيا ضمن المرحلة الثانية من العملية العسكرية.

وأضاف أن روسيا تخطط لإقامة ممر بري بين دونباس وشبه جزيرة القرم التي ضمتها في عام 2014.

خسائر أوكرانيا
ووسط هذه التصريحات الروسية عن الأهداف المستقبلية للعملية العسكرية، أعلنت السلطات الأوكرانية أن عددا من الأشخاص أصيبوا جراء تحطم طائرة شحن عسكرية أوكرانية في مقاطعة زابوروجيه جنوب البلاد.

وأكدت إدارة مقاطعة زابوروجيه على صفحتها في “فيسبوك” أن الطائرة من طراز “أن-26” تحطمت صباح اليوم الجمعة في منطقة فيلنيانسك خلال تنفيذها رحلة فنية.

وأقرت الإدارة بوقوع إصابات جراء الحادث، فيما أشارت إلى أن العمل جار على كشف ملابساته، متعهدة بنشر المزيد من التفاصيل لاحقا.

وكان المتحدث باسم القوات المسلحة الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، قد أعلن الجمعة أن الجيش الروسي أطلق عددا من صواريخ “كاليبر” عالية الدقة نجحت في القضاء على كتيبة كاملة من الجيش الأوكراني قرب محطة ميليوراتيفنوي.

وقال كوناشينكوف، خلال إحاطة إعلامية: “إن أنظمة الدفاع الجوي الروسية أسقطت خلال الليلة الماضية سبع طائرات مسيرة أوكرانية في منطقة دونباس وخيرسون، بالإضافة إلى إسقاط صاروخ من طراز (توشكا أو) التكتيكي”.

كما شدد كوناشينكوف على أن القوات الصاروخية الروسية دمرت منظومة دفاع صاروخية من طراز “إس 300” في منطقة نوفوسيولكا بواسطة صواريخ عالية الدقة.

وأضاف كوناشينكوف قائلا: “قامت القوات الجوية الروسية باستهداف 4 مواقع قيادة عسكرية و4 منشآت لتخزين الوقود، بالإضافة إلى 51 هدف عسكري تابع للجيش الآوكراني والقوات القومية المتطرفة “آزوف”.

وأكد المتحدث الروسي أن القوات الجوية الروسية قضت على نحو 80 مسلحا من التشكيلات المسلحة الأوكرانية المختلفة، بالإضافة إلى عشرات المركبات العسكرية.

وأطلقت روسيا العملية العسكرية في أوكرانيا في 24 فبراير/شباط لتوفير ما تقول إنه “حماية لسكان شرق أوكرانيا الذين يتعرضون لاعتداءات وإبادة جماعية من قبل نظام كييف على مدى ثمانية أعوام” وفق ما قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وفي سياق آخر، أعلنت الأمم المتحدة الجمعة أنها وثقت “عمليات قتل بما فيها إعدامات بإجراءات موجزة” لخمسين مدنيا في بلدة بوتشا قرب العاصمة الأوكرانية كييف، كما قالت ناطقة باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان في جنيف.

وقالت رافينا شامداساني، خلال مؤتمر دوري للأمم المتحدة في جنيف: “خلال مهمة إلى بوتشا في 9 أبريل /نيسان الجاري وثق محققون تابعون للأمم المتحدة مقتل 50 مدنيا، بعضهم بعمليات إعدام بإجراءات موجزة”.

المصدر: متابعات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.